لوَنوآ صبآحاتكمَ كمَآ تشاؤن


-


سريري ف آلسكنْ ..
طبعَآ مصَوره الكُتبْ عشآنْ آللي ما يقرآ هالكلآم يظنَ اني حآرقه آلكتبْ من المرآجعآتْ خخخ ..!





هَآليومينْ سآحبينْ معنَآ الفرآشش لشقة ربعآتنَآ .. 
وفآرشينْ الفرآشش هنآكَ طبعآ غرفتهم اللحين حدثْ لآ حرجَ ..
نسينآ طريقَ الرجعَه .. شكلنآ مطولينَ عندهمْ .. آنآ عن نفسي وجهي لوحَ لو آنطردتْ مليونَ مره .. لآزقه هنآكَ
وشلتَي طبعآ سيم سيم آنآ .. يمكنَ آلوحَ ..




يشهي صصحَ ..!
والله مسوينَ فلمَ مع هالكولآ .. ما عندَنآ ف السكنْ .. ذا شسمه ؟!
اللي يفقتحونْ فيه غطآءَ الكولآ .. قمنآ هفسنآ العآلمْ ..
وتضآربنَآ لين فكرنَآ بخطه جهنميه .. عآد الله والخطه ابو المصخرهَ
فتحنآ الكولآ ف النهآيه بحديدةَ السورَ بتآع الدرجَ .. عرفتوووه ؟!
ذا شسمه الحديده بتآع الدرج ... الوهيم < يعني شرحت كذآ :)

،

وآليومَ قدمتْ البرزنتيشنْ طبعآ ارتبكتْ بسس قدمتْه والصرآحه راضيه عن آدآئي مالي خصص فيها هاااي الدكتوره :×



1 التعليقات:

أسماء الغامدي يقول...

صباح الرواقه ..

الله يحمس انت و صحباتك سواا ..
ربنا يوفقكم و اهم شيء تفلوها و تتجننوا
والله احلى شيء جمعات الصحبات

دوم البسطه يارب
و التصوير يجنن مااشااء الله :)

إرسال تعليق